تخطى برنامج “المعلمون أولاً” نقطة حاسمة مع الأستاذة رحاب حسن، المعلمة رقم 30,000 في البرنامج المبتكر

أستاذة رحاب من سكان مديرية المنيا، أحد المديريات المنضمة حديثاً إلى برنامج المعلمون أولاً . وهي أيضاً أحد أعضاء مجتمع الممارسة الموسع المؤسس في مدرسة جويد للتعليم الأساسي بإدارة أبو قرقاص

في إحتفال أُقيم في المدرسة بحضور كبار المسئولين من المديرية و الإدارة، بالإضافة إلى الدكتور أحمد حشيش رئيس الإدارة المركزية لإعداد القيادات التربوية، تم تقديم شهادة شكر و تقدير للأستاذة رحاب على إنضمامها للبرنامج. و تبدأ الآن رحلتها كسفيرة للتغيير داخل وخارج مجتمع ممارستها

و قال الدكتور حشيش أثناء التكريم “لم يكن المعلمون أولاً ليصل إلى هذا الإنجاز بدون ثقة و عمل و إقبال المدرسين المصريين. مجهوداتكم هي ما يغذي التطور المستمر في التعليم و التعلم، وهو ما سينهض بمجتمع التعلم المصري.”

و قالت الأستاذة رحاب، “لدي مجتمع ممارسة مشجع جداً و مدير مدرسة داعم. عملنا هذا يصبح ممكناً من خلال الإيمان برسالتنا ومن خلال دعم الذين يؤمنون بها و يشجعوها بنفس القدر. أنا شاكرة لجميع زملائي، و للمعلمون أولاً و لجميع الطلاب الذين يتقبلوا طرق التعلم الجديدة”