سحر سُليمان عبد النعيم

فاطمة الزهراء الثانوية بنات

تاريخ مشاركتك في البرنامج

13 / 3 / 2016

ماذا كان تأثير “المعلمون أولاً” على سلوكياتك المهنية كمدرس؟

لقد ساعد برنامج ” المعلمون أولاً ” في تغيير وتطوير السلوكيات المهنية للأفضل و بما يتناسب مع متطلبات الجيل الجديد الفكريه و التكنولوجية وإستخدام طرق جديدة يراعى فيها الفروق الفردية بين الطلاب لتوصيل المعلومة.

كيف تري تأثير “المعلمون أولاً” على تعلم طلابك؟

  لقد قام برنامج ” المعلمون أولاً ” بتحسين أوضاع الطلاب ومنحهم الثقة و الحرية في التعامل مما شجعهم على المشاركة الفعالة في العملية التعليمية و بالتالي أصبح الطلاب شركاء في العملية التعليمية بعد أن كانوا مجرد متلقين . أيضاً أصبحت عملية التعلم ممتعه و مشوقة لدي الطلاب بالإضافة لروح الحب التي سادت بين المعلم و الطلاب من ناحية و بين الطلاب بعضهم البعض من ناحية أُخرى.

ما الذى يجعل برنامج “المعلمون أولاً” مختلفاً؟

برنامج ” المعلمون أولاً ” ليس مجرد تدريب تقليدي كسائر التدريبات التى حصلنا عليها فيما مضى ولكنه يختلف تماما لانه ركز على تطوير سلوكيات المعلم بما يتناسب مع العصر الذى نعيشه بشكل واقعى وذلك من خلال التدريبات و الأنشطة العملية التى حصلنا عليها من خلال ورش العمل.

كيف تطورت كمعلم بكونك جزءاً من مجتمع ممارسة؟

أصبح لدي روح التعاون مع الزملاء و خلق مناخ جديد تتلاشى فيه الأنانية و الاستئثار بالمعلومة و الاستفادة المتبادلة بين أعضاء مجتمع الممارسة من خلال تبادل الخبرات.

ما هى أكبر تأثيرات مجتمع الممارسة على مدرستك؟

نتيجة لروح التعاون و الحب و التقلرب بين الزملاء في مجتمع الممارسة تم نقل الخبرات فيما بيننا و نقلها لمجتمع الممارسة الموسع و بالتالى لم يعد هناك من يبحث عن مجد شخصي بل أصبحت كل الطاقات موجهة لصالح المدرسة ككل معلمين وطلاب..

في رأيك ما هوالتأثير الطويل المدى لمشروع “المعلمون أولاً”؟

مبدأ التغير الذي أحدثة برنامج ” المعلمون أولاً ” و الذي بدورة جعلنا نشعر بقيمتنا التي كادت أن تختفي و بأهمية دورنا في إصلاح المجتمع و إننا قادرون على العطاء و الإبداع.
( المعلمون أولاً = تغير + تطوير + تنمية )
( المعلمون أولاً خطوة للأمام ليست قابلة للتراجع )
(“Teachers First” is a step forward is not to retreat)